اسباب تفتت الاسنان

اسباب تفتت الاسنان image

 

تآكل وتفتت الأسنان يعد من المشكلات الصحية التي يمكن أن تؤثر على جودة حياتنا وثقتنا بأنفسنا، ومن تأثيرات التغذية غير الصحية إلى عوامل البيئة والعادات اليومية، سنستكشف سويًا اسباب تفتت الاسنان وأهم طرق علاج تلك المشكلة الخطيرة، فقط تابع معنا قراءة المقال للنهاية.

ما هو تفتت الأسنان؟

تفتت الأسنان هو عملية تآكل تدريجي تحدث للأسنان، وتؤدي إلى تدهورها وتكسرها مع مرور الوقت، ويمكن أن يحدث ذلك بسبب عدة عوامل مثل التسوس الذي يتسبب في تآكل الطبقة الخارجية للأسنان، والتغذية الغير صحية، وعدم العناية الجيدة بصحة الفم والأسنان، والضغوطات الزائدة على الأسنان مثل طحن الأسنان أثناء النوم، ويمكن أن يؤدي تفتت الأسنان إلى مشاكل صحية خطيرة، ومن خلال الفقرات القادمة سنتعرف على اسباب تفتت الاسنان بالتفصيل، وطرق علاج هذه المشكلة.

تعرف على : تنظيف الاسنان بالفحم والليمون

تبييض الأسنان بالليزر

ما هي المادة التي تستخدم في حشوة الاسنان

اسباب تفتت الاسنان

على الرغم من أن مينا الأسنان قوية، إلا أن الظروف والعادات المختلفة يمكن أن تسبب ضعف المينا وتجعل الأسنان هشة، فتكون الأسنان عرضة للتآكل أو الكسر، ويمكن أن تبدأ الأسنان في الانهيار أو التشقق لمجموعة متنوعة من الأسباب، وتشمل الأسباب الرئيسية لتفتت الأسنان وتآكلها ما يلي:

التعرض لإصابة مباشرة في الأسنان

يمكن أن تؤدي الإصابات المفاجئة في الفم نتيجة ممارسة أنواع معينة من الرياضة، أو السقوط، أو الحوادث، إلى تشقق أو كسر الأسنان، إذ تؤثر الصدمة على طبقة المينا وتدمرها؛ مما يؤدي إلى تكشف طبقة العاج الأكثر حساسية.

الجز على الأسنان

أحد أهم اسباب تفتت الاسنان، إذ يؤدي الطحن المستمر أو الجز على الاسنان إلى مضاعفات خطيرة، وغالبًا ما يحدث ذلك بشكل لا إرادي أثناء النوم، ولكن بعض الناس يطحنون أسنانهم أثناء الاستيقاظ أيضًا.

الضغط المستمر والاحتكاك يرهق مينا الأسنان، كما أنه يزيد الضغط على الاسنان؛ مما يؤدي إلى فقدانها الأسنان، وقد يتطلب هذا النوع من تآكل الأسنان إلى استخدام واقيات الفم أثناء النوم؛ وذلك لمنع حدوث المزيد من الضرر للأسنان.

التآكل الحمضي للاسنان

قد تتسبب الأطعمة والمشروبات الحمضية في تآكل وذوبان مينا الأسنان بمرور الوقت، إذ أنها تعمل على إزالة المعادن الحيوية مثل الكالسيوم والفوسفات من طبقة مينا الأسنان؛ مما يتسبب في إضعافها وتآكلها ببطء، ويجعل الأسنان أكثر عرضة للتسوس.

 

تعتبر المشروبات الغازية، وخل التفاح، والحمضيات، والعصائر، مصادر حمضية شائعة، وكلما زادت الحموضة، زاد تآكل المينا. 

تسوس الأسنان

لا يمكننا أن ننسى التسوس كسبب رئيسي من اسباب تفتت الاسنان، حيث أن تجاويف الأسنان هي ثقوب تتشكل عندما تتراكم طبقات البلاك على الأسنان، وإذا تُركت دون علاج، فإنها تبدأ في التهام مينا الأسنان، وهي الطبقة الواقية الخارجية.

 

إذا تُركت التجاويف دون علاج، فإنها تصبح أكبر وأعمق وأكثر ضررًا، ويمكن أن تؤدي إلى حساسية الأسنان، وآلام الأسنان، والعدوى، وفقدان بنية الأسنان وتفتتها في نهاية المطاف.

عوامل تزيد من خطورة الإصابة بتفتت الأسنان

هناك بعض الحالات أو العادات السيئة التي قد تزيد من احتمالية تفتت الأسنان من الداخل، ومن اسباب تفتت الاسنان كذلك ما يلي:

  • عدم التنظيف بالفرشاة والخيط يوميًا بانتظام، قد يؤدي إلى تراكم البلاك وتآكل مينا الأسنان.

  • جفاف الفم يترك الأسنان دون حماية، إذ يساعد اللعاب على تحييد الأحماض، وإزالة بقايا الطعام، وتقوية المينا.

  • تؤدي اضطرابات الأكل مثل التقيؤ المتكرر إلى ملامسة حمض المعدة للأسنان؛ مما يعزز فرص تفتت الأسنان.

  • نقص الفلورايد يضعف مينا الأسنان، إذ يجعل الفلورايد المينا أكثر مقاومة للأحماض ويعزز إعادة بنائها.

  • يسبب التقدم في العمر ترقق في الأسنان، كما يمكن أن تصبح أسطح الجذر أكثر تعرضًا مع انحسار اللثة.

  • التدخين وتناول منتجات التبغ يزيد من أمراض اللثة وفقدان الأسنان.

يُنصح باستشارة الطبيب للتعرف على اسباب تفتت الاسنان، وسبب تآكل الأسنان من الاسفل وإيجاد العلاج المناسب تجنبًا لفقدان الأسنان.

تعرف ايضا على : ارخص سعر تقويم الأسنان

تقويم الاسنان قبل وبعد

علاج نزيف الاسنان بعد الخلع

طرق علاج تفتت الأسنان

بعد أن تعرفنا على اسباب تفتت الاسنان، وسبب تفتت الأسنان من الداخل، سنتعرف سويًا على الطرق المتاحة لعلاج تفتت الأسنان والتي تشمل:

  1. الحشوات: إذ يمكن معالجة تسوس الأسنان والثقوب الصغيرة بالراتنج المركب أو مادة الملغم لحماية السن.

  2. معالجة قناة الجذر: وذلك إذا وصل تسوس الأسنان إلى لب السن، يقوم الطبيب بتنظيف اللب التالف وغلق السن وتركيب التيجان للحفاظ على شكل السن.

  3. التيجان: يتم إعادة بناء الأسنان المفتتة أو المكسورة بتاج متين مصنوع من الخزف، أو المعادن أو السيراميك، ويغطي الجزء المرئي من السن بالكامل.

  4. الفينير: إذ يتم ربطه بالأسنان الأمامية لإخفاء ترقق وشقوق الأسنان وعلاج مشاكل المحاذاة الطفيفة، ويُصنع خصيصًا لكل فرد من أجل الحصول على مظهر طبيعي.

  5. تطعيم اللثة: عن طريق زراعة أنسجة اللثة لحماية الجذور المكشوفة، وجعل اللثة أكثر سمكًا.

  6. خلع الأسنان: كحل أخير لإزالة السن المصاب أو المتسوس والذي لا يمكن ترميمه.

 

إن فهم اسباب تفتت الاسنان ليس فقط خطوة نحو الوقاية، بل هو نقطة انطلاق لتغيير أسلوب حياتنا اليومي. وبفهمنا العميق لما تتعرض له أسناننا، نكون قد أخذنا على عاتقنا الالتزام بالعناية الشاملة وتبني عادات صحية تعزز قوة ومتانة أسناننا.

كما يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات المتعلقة بأحدث التقنيات العلاجية والتجميلية في طب الأسنان. انضم إلينا في رحلة الصحة والجمال من خلال تصفح موقعنا الالكتروني "ويب دنتال" واستكشاف المزيد فقط من خلال تصفح باقي مقالتنا.

 

الاسئلة الشائعة

نعم، العضة الغير صحيحة أو عدم توازن الفكين يمكن أن يسبب ضغطًا زائدًا على الأسنان؛ مما يؤدي إلى تفتتها.

نعم، خاصةً خلال فترات الحمل وفترة ما بعد اليأس، حيث يمكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية على صحة الأسنان وتسبب تآكل الأسنان من الاسفل والداخل.


د. محمد طبيب بشري وكاتب محتوى طبي، شغوف بالكتابة الطبية لتوفير معلومات طبية قيمة لنشر الوعي الطبي حول الأمراض والعلاجات الحديثة، ومحاربة المعلومات المضللة والمزيفة، بأسلوب سلس وبسيط يجمع بين الخيرة والموهبة الكتابية ليستفيد القارئ بأكبر صورة ممكنة.

د. محمد رأفت
- كاتب محتوى طبي

مقالات ذات صلة